الجمعة 14 آب 2020

جعجع: (القوات) طبعاً لا تزال بوليصة تأمين للشارع المسيحي

 
Share
جعجع لل"ال بي سي": الحكومات اللبنانية المتعاقبة منذ 2011 لليوم، التزمت سياسة النأي بالنفس ورغم ذلك حزب الله يقاتل في سوريا فأين النأي بالنفس ومن يدمر السيادة والكرامة الوطنية؟
 
وأضاف، تبين أن نظام بشار الأسد هو وراء تفجير المسجدين في طرابلس، وأنت لليوم تحارب من أجل هذا النظام، لذا أين الكرامة الوطنية؟
 
وقال، "القوات" طبعاً لا تزال بوليصة تأمين للشارع المسيحي وعندما نكون بحاجة لأي حضور أمني نتصل بالجيش اللبناني الذي أحييه
 
وأكد أن لا تخوف من أعمال أمنية في لبنان، هناك بعض التفلت الأمني لكن عندما نرى أن البعض يبحث في النفايات ليأكل وإن رأينا الناس تقف طوابير في الأفران لا يعني وضع نظريات الفتنة على الطاولة، السلم الأهلي ليس بخطر بل السلم الاجتماعي
 
وأشار عن أحداث عين الرمانة الأخيرة: مخيلة البعض جداً واسعة، لا خط تماس ولا حائط برلين بين عين الرمانة والشياح، لكن المشكلة عندما يأتي أكثر من 200 شخص حاملين أعلام حزبية وشعارات لا يريدها أهالي عين الرمانة، لذا لا تجوز استباحة المناطق
 
وقال، لم أفهم للحظة معنى الذهاب شرقاً، تساءلت إن كانت العلاقات بيننا والصين مقطوعة؟ إذ إن أهم شريك تجاري للبنان هو الصين بنسبة 10% من الاستيراد في حين تبلغ النسبة 1.4% للولايات المتحدة
الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية