الجمعة 22 كانون الثاني 2021

ردا على انتقاد (سوق بلدي) هيئة قضاء جبيل توضح

 
Share

ردا على انتقاد "سوق بلدي" الذي ارادت منه هيئة قضاء جبيل وجمعية YED ان تساهم في تسويق المتتجات اللبنانية وتشجع المزارع اللبناني على تصريف منتوجاته لا سيما في هذه الظروف الصعبة؛


يهم هيئة قضاء جبيل ان توضح انها لم تخالف قرار وزير الداخلية لناحية اقفال بلدة بلاط اذ ان مكان نشاط سوق بلدي عقاريا يتبع لمنطقة قرطبون؛ كما انها اتخذت كل التدابير الوقائية لناحية فرض ارتداء الكمامة للزوار والمشاركين وقياس الحرارة عند باب الدخول علما ان النشاط منظم في مكان عام غير مغلق في حين المنطقة لا تخضع لإقفال تام حيث الحانات والمطاعم تمارس عملها بشكل طبيعي.


لذا تستغرب الهيئة هذه الانتقادات وتصنفها في غير محلها؛ فبدل الثناء على نشاط مماثل نحتاجه في زمن الركود الاقتصادي؛ تُصوَب سهام الغيرة والحرتقة كما درجت العادة على التيار في الصغيرة والكبيرة؛ وهذا الانتقاد ان دل على شيء فهو ان "سوق بلدي" نجح في الوصول الى اكبر عدد ممكن من اللبنانيين والجبيليين وبالتالي يحقق هدفه في الوقوف الى جانب المزارع اللبناني.


" وما تنسوا بكرا نا طرينكن" - هيئة قضاء جبيل

 

والنديم في اتصالها مع رئيس بلدية بلاط قرطبون وتوابعها السيد عبدو عتيّق يوضّح :

موقع النديم اجرى اتصالاً مع رئيس بلدية بلاط وقرطبون وتوابعها السيد عبدو عتيق لتوضيح عما اشيع عن اقامة معرض المونة بزمن كورونا حيث قداخذت جمعية الطاقات الشبابية للتنمية اذن من البلدية ضمن الشروط المطلوبة من حيث التدابير وإجراءات الصحية لذلك تسمح البلدية لكل الناس ومن كل الأحزاب اقامة اي نشاط يفيد المنطقة من هنا تمنى رئيس البلدية على الجميع عدم نشر اخبار تسيئ بانعاش المنطقة

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية