الخميس 04 آذار 2021

الطرقات مقطوعة رفضاً للاعتداء الذي حصل في جبيل...

 
Share

ما زالت الطرقات إلى ساحة النور في طرابلس حتى هذه اللحظة مقطوعة من كافة الاتجاهات وسط تجمّع كبير في الساحة رفضاً للاعتداء الذي حصل أمس في مسجد السلطان إبراهيم بن أدهم في منطقة جبيل. وقد أدّى المحتجون صلاة الفجر وسط الساحة.

وكانت معلومات ذكرت أنّ شباناً قاموا بالإعتداء على مسجد "السلطان إبراهيم بن أدهم" في جبيل بعدما دخلوا إليه وضربوا مؤذّنه.

في سياق متصل أكد عضو تكتل الجمهورية القوية النائب زياد الحواط أننا “لا ولن نسمح للمزايدات”. وقال عبر “تويتر”، “مدينة جبيل مهد الحضارات والتواصل والإلفة والمحبة والاخوة بين الأديان”. وأضاف، “جبيل النموذج الحقيقي للعيش المشترك بين جميع مكوناتها، كفاكم تضخيما وتفرقة وكراهية”.

كذلك غرّد النائب السابق فارس سعيد عبر حسابه على تويتر كاتبا: التحقيق الفوري من قبل معالي وزير الداخلية في ما جرى امام مسجد جبيل ضروري قبل التسرّع في المواقف اذا كان اعتداء على المسجد نحن ضده اما اذا كان الخبر مضخماً فنحن ايضاً ضد التضخيم جبيل ارض العيش المشترك

 

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية