الأربعاء 25 تشرين الثاني 2020

الدولار إلى 30 ألف؟

 
Share

في سياق التحذيرات من تداعيات انتهاء امكانية الدعم قبل الانتقال إلى آلية واضحة تساعد المستحقين فقط كتلك التي اقترحها الحزب التقدمي الإشتراكي، أشار الخبير الاقتصادي أديب طعمة في حديث لجريدة "الأنباء" الالكترونية الى ان رفع الدعم دون إجراءات بديلة "سيكون بمثابة انتحار جماعي وعندها سيرتفع سعر الدولار الى 20 او 30 ألف ليرة ما سيؤدي الى ثورة جياع لا أحد يتوقع نتائجها"، متوقعا "اللجوء الى عملية ترشيد للدعم وإعطاء المواطنين بطاقات تموين وقد تستمر الأمور على هذه الحالة حتى افلاس الدولة".

وعن خسائر الدولة بسبب تهريب السلع المدعومة، وصف طعمة الخسائر "بالكبيرة والمخيفة’، لافتا الى عدم القدرة على اعطاء أرقام دقيقة لها لأن "سياسة الدولة حاليا قائمة على حجب المعلومات عن كل الناس، سواء بالنسبة للخسائر او بالنسبة للموجودات والاحتياط وما شابه"، مستغربا "كيف لحكومة ان تتبع سياسة الدعم ولا تقوم بإقفال حدودها وهي تعرف ان كل السلع المدعومة يجري تهريبها الى خارج الحدود"، قائلا: "لقد رأينا عينة منها في تركيا والكويت فضلا عما يُهرَّب الى سوريا".

المصدر : الأنباء

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية