الأحد 19 أيلول 2021

ساعات (Apple) الجديدة: عيادة طبية متنقلة

 
Share

أعلنت شركة Apple عن خدماتها الجديدة في ساعاتها الذكية من مزايا صحية، حيث يتوقع أن تتحول النسخ القادمة من هذه الساعات الى عيادات طبية متنقلة في أيدي حامليها، وأن تتمكن من تحسين الظروف الصحية لمستخدميها نتيجة المراقبة على مدار الساعة للعديد من المؤشرات الصحية.

وبحسب تقرير حديث لوكالة " بلومبرغ", فان الإصدارات اللاحقة من ساعات "أبل" سوف تركز على الصحة أكثر من النسخ السابقة من الساعة، بما في ذلك مراقبة درجة حرارة الجسم ومستويات السكر في الدم.وبحسب التقرير فإن الميزات الجديدة من المحتمل أن لا تكون جزءاً من ترقية 2021، بل ستكون ضمن النموذج الذي سيظهر في السوق العام المقبل 2022، وسوف تحتوي على العديد من المزايا الصحية.

وقالت الوكالة في تقريرها إن من بين المزايا التي سيتم تضمينها في ساعات "أبل" الذكية هو مراقبة درجة حرارة الجسم على مدار الساعة، ومن ثم تنبيه المستخدم فوراً عند ارتفاع الحرارة، وهو المؤشر الأهم على الاصابة بفيروس "كورونا" والعديد من الأمراض الأخرى، كما ستكون الساعة قادرة على مراقبة مستويات السكر في الدم دون الحاجة الى أخذ عينة دم كما هو الحال في الوسائل التقليدية المتوفرة حالياً في العالم.

وعادة ما يتم أخذ مستويات الجلوكوز في الدم بشكل تقليدي عن طريق وخز طرف الإصبع بجهاز ثم وضعه على مقياس الجلوكوز، ومع ذلك عمل العلماء في السنوات الأخيرة على ابتكار طرق جديدة لقراءة مستويات السكر في الدم.

كما أعلن أن الساعة ستنبه المستخدمين إلى معدلات ضربات القلب المنخفضة بالإضافة إلى المعدلات المرتفعة. لكن الخبر الأكبر هو تخطيط القلب ، والذي يتم إنجازه عن طريق إضافة أقطاب كهربائية إلى التاج الرقمي والجزء الخلفي من الساعة.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية