الخميس 29 تموز 2021

للمرة الأولى استدعاء نانسي عجرم للتحقيق!

 
Share

عادت قضية قتل الشاب السوري محمد الموسى على يد الطبيب فادي الهاشم، زوج الفنانة نانسي عجرم للتداول من جديد، وذلك بعد تصريحات لمحقّقة وخبيرة في الأدلّة الجنائية.

فقد قالت المحقّقة حلا ولد روب، إن "جريمة قتل الموسى في فيلا نانسي عجرم العام الماضي، هي جريمة قتل عمد"، مؤكدةً خلال لقائها ضمن برنامج "ناس أونلاين"، أن ما فعله فادي الهاشم "جريمة قتل عمد".

وأضافت أنه "تم استدعاء فادي الهاشم وزوجته نانسي عجرم إلى جلسة التحقيق يوم الثلاثاء المقبل"، مشيرةً إلى أن الحادثة هي الأولى من نوعها التي يتم فيها التحقيق مع نانسي عجرم في جريمة القتل التي وقعت في منزلها.

وكان الموسى قد تسلّل إلى فيلا الثنائي بعد مراقبة المكان بشكل دقيق ولفترة طويلة، ليدخل بعدها من الحديقة وهو ملثم ومسلح بمسدس، ويحاول سرقة المكان، ما اضطر الهاشم إلى الدفاع عن أسرته فأطلق النار على الموسى وأرداه، وقد وجّه القضاء اللبناني الى الهاشم تهمة القتل العمد في حالة دفاع مشروع عن النفس بعد فحص محتوى كاميرات المراقبة ومتابعة هاتف عيادة الهاشم.

وكان قد صدر القرار الظني بحق زوج الفنانة نانسي عجرم الدكتور فادي الهاشم بإدانته بجرم القتل وتصل العقوبة إلى 20 سنة سجن وإحالة الملف إلى محكمة الجنايات.

يذكر أنه كان قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور قد استمع سابقاً إلى فادي الهاشم زوج المغنية اللبنانية نانسي عجرم المدعى عليه في جريمة قتل السوري محمد الموسى، فيما قالت محامية أهل القتيل إن الهاشم والموسى أجريا عدة اتصالات ببعضهما البعض قبل الواقعة، وتحدثت عن “قصور” في تقرير الطب الشرعي.

وبحسب وكالة الأنباء اللبنانية، قرر قاضي التحقيق الأول ترك الهاشم “رهن التحقيق” لحين الاستماع إلى عدد من الشهود، وإستكمال دراسة سجلات الاتصالات.

وكتبت محامية أهل القتيل رهاب بيطار في صفحتها على فيسبوك إن الهاشم خضع لجلسة “مطولة” أمام قاضي التحقيق، “وتبين من خلال داتا الاتصالات وجود عدة اتصالات بين رقم القتيل محمد موسى ورقم الهاتف الثابت بعيادة الدكتور فادي منها مكالمة مدتها 4:32 دقيقة”.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية