السبت 23 تشرين الأول 2021

طليس: الإضراب في هذا النهار سيشّل البلد

 
Share

أشار رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري في لبنان بسام طليس إلى أن "اذا بقيت الاوضاع على ما هي عليه سيصل سعر صفيحة البنزين الى 200 الف ليرة والرئيس والنائب والوزير لا يستخدمون النقل العام بل المواطن وهو الذي لا يستطيع تحمل عبء تكلفة النقل".

وأكد في حديث إلى إذاعة "صوت كل لبنان 93.3" أن "اضراب نهار الاربعاء سيشل البلد"، متمنياً أن "يتم ركن جميع السيارات والباصات العمومية لايصال رسالتنا الى الدولة".

وكانت قد قالت رئيسة رابطة موظفي الادارة العامة نوال نصر لصوت لبنان أنّ الاضراب اصبح امراً واقعاً وليس خياراً، ويمكن ان نسمّيه عجزاً عن الوصول الى مراكز العمل وانهياراً تاماً للموظف.

وأبدت نصر برأيها قائلة أن استثناء موظفي الإدارة العامة البالغ عددهم 25 الفاً من اعطائهم بدل غلاء معيشة اسوة بالعسكريين، يثبت ان الادارة العامة مستهدفة.
 
والدولة قادرة وإنما في أماكن غير مناسبة ورأينا جدول أعمال الجلسة التشريعية الذي يتضمّن مزيداً من الاعفاءات والهبات.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية