السبت 22 كانون الثاني 2022

ميقاتي بغطاء أميركي...

 
Share

اشارت الصحافية رندة تقي الدين في اتصال مع ال "lbc" إلى أن هناك ايجابية لدى الفرنسيين وهم يعلمون شخصية ميقاتي وانه يحاول كثيراً ولكن هناك حذر من ان يحصل اي تعطيل معه على غرار الحريري، 

ويتمنى الفرنسيون ان تتشكل الحكومة بأسرع وقت وقبل 4 آب.

وأضافت تقي الدين أن ميقاتي لديه غطاء اميركي ويمكن ان يعمل مع صندوق النقد الوطني، كما لديه ثقة دولية لكن مع شكوك ولاسيما بعدم تسميته من قبل المسيحيين ولا سيما لبنان القوي والجمهورية القوية ولكن هناك ثقة بشخصية ميقاتي.

وكانت رئاسة الجمهورية أعلنت منذ بعض الوقت أن الرئيس عون استدعى رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي لتكليفه برئاسة الحكومة بعد نيله 72 صوتا مقابل صوت واحد لنواف سلام و42 صوتا لم يسموا احداً، وغياب 3 نواب.

أشار الرئيس المكلف نجيب ميقاتي إلى أن: "أبلغني فخامة الرئيس تكليفي بتشكيل حكومة جديدة وأشكر كل من سمّاني من النواب ومن لم يسمني أتمنى التعاون لإيجاد الحلول المطلوبة".

وأضاف: "أريد ثقة الناس ووحدي لا أملك عصا سحرية وأن المهمة صعبة، خطيت هذه الخطوة ونحن على شفير الانهيار".

وتابع: "كل من لديه الحل ليتفضل ويبادر ونعم نحن كنا على شفير الانهيار ولما ترى ان الحريق يشارف على بيوت الناس بادرة لإخماد الحريق الذي يكون بتعاون كل اللبنانيين".

وأردف: "بالتعاون مع رئيس الجمهورية سنصل الى تشكيل حكومة حسب مندرجات المبادرة الفرنسية
ميقاتي: الوقت ليس للمناكفات والوقت هو لتعاون جميع اللبنانيين".

وختم قائلاً: "إخماد الحريق لا يتم إلا بتعاون جميع اللبنانيين وأنا مطمئن ولو لم تكن لدي الضمانات الخارجية ولم لم أكن على معرفة أنّ هناك من يريد إخماد النار ما كنت لأقدم على هذه الخطوة".

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية