الأحد 19 أيلول 2021

والدا الشهيدة ألكسندرا: يوم 4 آب يوم تحقيق العدالة

 
Share

اكد والد الطفلة الضحية في انفجار مرفأ بيروت الكسندرا نجار، بول نجار ان " يوم 4 آب  سيكون نهار تحقيق العدالة واسترجاع الوطن".

كلام نجار جاء في مداخلة اجراها عبر الال بي سي مؤكداً أن "هذا النهار هو كارثي لنا ولاهالي ضحايا انفجار 4 آب الا انه سيكون يوماً  للوطن بامتياز".

واوضح ان هذا النهار هو  ايضاً "يوم شكر للاشخاص الذين اعادوا بناء بيروت مجدداً الى جانب الجمعيات والمنظمات".

بدورها، شددت والدة الطفلة، ترايسي نجار، على ضرورة ان يتضامن الجميع ويتجمعوا يوم 4 آب والا يخافوا من اي تهديدات او اشاعات تبث من اجل اخافة المواطنين من النزول الى الشارع.

وكانت قد أصدرت رئاسة مجلس الوزراء مذكرة إدارية حملت الرقم 14/2021 قضت بـ"إعلان الحداد الوطني وتعطيل الإدارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات في ذكرى فاجعة انفجار مرفأ بيروت". 
 

وجاء في المذكّرة: "تقفل الإدارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات يوم الأربعاء 4 آب 2021 في ذكرى فاجعة انفجار مرفأ بيروت، وتنكس الأعلام على الإدارات والمؤسسات العامة والبلديات، كما تعدل البرامح العادية في محطات الإذاعة والتلفزيون بما يتناسب مع ذكرى الفاجعة الأليمة، وتضامنا مع عائلات الشهداء الأبرار والجرحى وعائلاتهم".
 
في السياق, يلفت ناشطون في الحراك إلى أنّ ما أصاب بيروت لا يمكن حصره بعوائل الضحايا، واقتصار المشاركة في "قداس المرفأ" على المدعوين "إسمياً"، لأن الفاجعة أصابت الجميع رغم احترام خسارتهم لأقاربهم، ولذلك فإن هذه القضيّة هي وطنية، والمطالبة بالحقيقة يجب أن تكون كذلك.
 
على صعيد آخر، تشير جهات سياسيّة متابعة إلى وجود قرار بعدم كشف الحقيقة، تماشياً مع الإتجاه التي تسلكه القضيّة من خلال إبعاد القوى السياسيّة المؤثرة أكانت حزبيّة أو من "الثورة" عن متابعة التحركات المرتبطة بالإنفجار، وحصرها بـ "الأهالي" وتحركاتهم المحدودة، 

عوض تكوين حالة شعبيّة تستطيع إستقطاب إهتمام دولي ضاغط لكشف الحقيقة، بعيداً عن حصر التحقيق في الإهمال الوظيفي "المهزلة"، لأنّ جريمة موصوفة بهذا الحجم تتطلب تعاوناً دولياً غير موجود، لتعقب مسار باخرة النيترات والممولين والمخططين والمسهلين والوجهة الأخيرة التي سلكتها الكميات الكبيرة التي أُفرغت من العنبر قبل إنفجار القليل المتبقي منها... ليبقى الترقب للقرار الظني الذي سيصدره المحقق العدلي القاضي طارق البيطار، والمعطيات والأسماء التي ستشملها اللائحة الإتهاميّة.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية