السبت 27 تشرين الثاني 2021

أزمة جديدة تنتظر اللبنانيين... والسبب؟

 
Share

أشار عضو نقابة اصحاب محطات الحروقات ​جورج البراكس​، إلى أن "توقف "مصرف ​لبنان​" عن تأمين ​الدولار​ للشركات لإستيراد ​البنزين​،

يؤدي لإرتفاع ​سعر الصرف​ وغلاء أسعار شامل وإنهيار إضافي في القدرة الشرائية عند المواطن، ويخلق أزمات جديدة لذلك".

وأوضح في تصريح على مواقع التواصل الإجتماعي، أنه "في حال صحة الخبر، نتمنى من المعنيين التريث ريثما تبدأ المفاوضات مع "​صندوق النقد الدولي​"، ويستعيد لبنان بعض ثقة الخارج".

وبدوره أوضح رئيس ​نقابة مستوردي ​المواد الغذائية​​ ​​هاني بحصلي​​، أن "أسعار المحروقات إرتفعت 3 مرات عمّا كانت عليه، وعندما كنا نتحدث عن خفض أسعار، كان ​الدولار​ بحدود الـ14000 ليرة والمحروقات لم تكن بهذه الزيادة".

وأشار في حديث تلفزيوني، إلى أن "إرتفاع ​الأسعار​ قد يصل إلى 20%، وهذا يعود فقط إلى زيادة المحروقات، من دون التطرق إلى سعر صرف الدولار.

ولفت بحصلي، إلى "أننا شهدنا إرتفاعاً حاداً بأسعار المحروقات​، و​البنزين​ و​المازوت​ مهمان للقطاع".

وفي هذا السياق، أكدت مصادر ​وزارة الإقتصاد​، لـ"LBCI"، أنها تقوم بجولات على ​المحلات التجارية​ لمراقبة الأسعار وضبطها.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية