الأربعاء 25 أيار 2022

تعلبايا تُفجع بإبنها.. هكذا رحل الدكتور بلال

 
Share

يوما بعد يوما تحصل حوادث السير المتنقلة من منطقة الى منطقة، وتكون النتيجة فاجعة هنا وفاجعة هناك، فنودع من رحلوا ودوما اسباب الحوادث متعددة من وضع طرقات الى اسباب اخرى، ولكن  كل يوم جنازة جديدة، ووجوه جديدة تغادر عالمنا.فقد غيّب الموت الأستاذ الجامعي بلال الحلاق من بلدة تعلبايا، وذلك بعد تعرّضه لحادث سيرٍ منذ بضعة أيام.وعبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، نعى العديد من الأشخاص الحلاق بكلماتٍ مؤثرة، مُعربين عن حزنهم لفقدانه وخسارته.

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية