الإثنين 15 آب 2022

تحالف وطني: ندعم نواب قوى التغيير في تحركهم ضد سلب حقوق لبنان

 
Share

ناقش المكتب السياسي لـ"تحالف وطني"، في اجتماعه الدوري مختلف التطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها البلاد، وأصدر بيانا، ندد فيه "بتصريحات قيادات العدو الإسرائيلي المهولة على اللبنانيين بالحرب والعدوان، والدعوة إلى عدم الإنجرار للاستفزازات التي من شأنها تعكير الأمن العام والسلم الأهلي في البلاد".

وأكد التحالف "دعم تحرك كتلة نواب "قوى التغيير" في مطالبة السلطات اللبنانية المعنية، الحفاظ على حقوق لبنان في ثروته النفطية والغازية كاملة في مياهنا الجنوبية، ومنع العدو الإسرائيلي من التعدي على المنطقة اللبنانية الاقتصادية الخالصة، التي توثق حدودها جنوباً الآليات الدولية المعتمدة في ترسيم الحدود البحرية، ما يستدعي تعديل المرسوم ٦٤٣٣/٢٠١١وإرساله إلى الأمم المتحدة بأسرع وقت ممكن لمنع شركة إنرجين اليونانية من مباشرة عملها في منطقة متنازع عليها مع العدو الإسرائيلي. وكذلك حثّ هذه السلطات على اتخاذ كل التدابير  الأيلة إلى الاستعجال في استثمار مخزوناتنا من النفط والغاز".

ورأى "ان تفاقم الأزمة المعيشية المتأتية من تدهور سعر صرف العملة اللبنانية والارتفاع الجنوني بأسعار المحروقات، بات يعوق وصول الموظفين إلى أعمالهم وتتعطل أعمال الإدارات بسبب ذلك، بعد إعلانهم الإضراب العام المفتوح نتيجة التدهور الفاضح للقيمة الشرائية لرواتبهم، هذا فضلاً عن الارتفاع المتزايد لأسعار أبسط السلع الغدائية الضرورية والأدوية والاستشفاء التي لم يعد بمقدور الأكثرية الساحقة من اللبنانيين توفيرها ، الأمر الذي  يستدعي الإسراع بتشكيل حكومة إنقاذ وطني تحمل برنامجاً إصلاحياً يضع حداً لحالة التدهور المتفاقمة، وتتصدى لحاجات اللبنانيين المعيشية الملحّة تداركاً لانفجار اجتماعي ، من غير المستبعد أن يتحول إلى فوضى عارمة لا تبقي ولا تذر".

الأكثر قراءة
أهم الأخبار
اشترك في النشرة الإخبارية المجانية